قالوا : إن الله يتأذى أذى يليق بجلاله 02

تعالوا بنا نري قول النصارى في كتابهم المسمى بالكتاب المقدس قصة مصارعة يعقوب لله (وحاشا) من داخل الكتاب المسمي مجازاً مقدس

يقول كاتب سفر التكوين : ” فبقي يعقوب وحده.وصارعه إنسان حتى طلوع الفجر (24) ولما رأى انه لا يقدر عليه [أي أن الرب وجد أن يعقوب متفوق عليه]ضرب حقّ فخذه.فانخلع حقّ فخذ يعقوب في مصارعته معه (25) وقال [أي الرب] أطلقني لأنه قد طلع الفجر.فقال [أي يعقوب]لا أطلقك إن لم تباركني (26) فقال له ما اسمك.فقال يعقوب (27) فقال لا يدعى اسمك في ما بعد يعقوب بل إسرائيل.لأنك جاهدت مع الله والناس وقدرت (28) وسأل يعقوب وقال اخبرني باسمك.فقال لماذا تسأل عن اسمي.وباركه هناك (29) فدعا يعقوب اسم المكان فنيئيل.قائلا لأني نظرت الله وجها لوجه ونجّيت نفسي (30) ” ( التكوين الإصحاح32 من الفقرة 24: 30)

ذكرت لكم قول الوهابية وألحقت به قول النصارى فهل هناك اختلاف بين أقوالهم ؟؟

ولكم قولنا نحن أهل السنة ليتضح للجميع قولنا في هذه المسألة الهامة والتي يحاول أدعياء السلفية ألباس الأمور فيها علي العوام من هذه الأمة . نقول كلمة “ يؤذيني ابن أدم ” هي من المتشابه لفظاً وفيها أمرين الأول هو إمرارها ، والثاني وهو تأويلها بما يتوافق معها لغوياً وفوق ما يقتضيه تنزيه الله تبارك وتعالي وعلي ذلك نقول أن الكلمة هنا تعني أي أن ابن آدم يخاطبني من القول بما يتأذى به من يجوز في حقه التأذي، والله سبحانه منزه عن أن يصل إليه الأذى، وإنما هو من التوسع في الكلام، والمراد أن من وقع ذلك منه تعرض لسخط الله، قاله القرطبي وحكاه أيضاً عنه الحافظ ابن حجر العسقلاني فى موسوعة فتح الباري.

ويؤكد هذا الكلام احد أعلام اللغة وهو أبو الهلال العسكري فى كتابه جمهرة الأمثال حيث يقول: ( إن الذين يؤذون الله ورسوله ) معناه يؤذون أولياءه فإن الله تعالى لا يلحقه الأذى ، فأبو هلال ينفي أن يلحق الأذى بالله .

وقال الإمام ابن عادل الحنبلي فى اللباب : يحتمل أن يكون على حذف مضاف أي أولياء الله كقوله : { واسأل القرية } [ يوسف : 82 ] أي أهل القرية قال عليه ( الصلاة و السلام : « قال الله تعالى : » مَنْ عَادَى لِي وَلِيّاً فَقَدْ آذَنْتُهُ بالحَرْبِ « وقال : » مَنْ أَهَانَ لِي وَلِيَّاً فَقَدْ بَارَزَنِي بِالمُحَارَبَةِ « ومعنى الأذى هو مخالفة أمر الله وارتكاب معاصيه وذكره على ما يتعارفه الناس بينهم والله عز وجل منزه عن أن يلحقه أذى من أحد ، وقال بعضهم أتى بالجلالة تعظيماً ، والمراد يؤذون رسولي كقوله : { إِنَّمَا يُبَايِعُونَ الله } [ الفتح : 10 ] .

وللتوسع في الفهم لابد أن ينظر القاريء لهذه الجملة فهي توضح المسألة برمتها “…يسب الدهر“: إذا أصابه مكروه يقول : يا خيبة الدهر، ويا بؤس الدهر . وأنا الدهر: قال الإمام الخطابي كما فى أعلام السنن ص 1032: ( معناه: أنا صاحب الدهر ومدبر الأمور التي ينسبونها إليه، فمن سب الدهر من أجل أنه فاعل هذه الأمور، عاد سبه إلى ربه الذي هو فاعلها، وإنما الدهر زمان جعل ظرفا لمواقع الأمور، وكانت عادتهم إذا أصابهم مكروه أضافوه إلى الدهر، فقالوا: بؤسا للدهر، وتبا للدهر) .

وقال ابن بطال في شرحه علي البخاري في كلمة أنا الدهر : ومعنى قوله: « أنا الدهر » : أنا ملك الدهر ومصرفه فحذف اختصارًا للفظ واتساعًا في المعنى، وبيان هذا في حديث أبى هريرة جدثنا ابن الأعرابي، حدثنا محمد سعيد بن غالب، حدثنا ابن نمير حدثنا هشام بن سعد، عن زيد بن أسلم، عن أبى صالح، عن أبى هريرة قال: قال رسول الله: « يقول الله: أنا الدهر، بيدى الليل والنهار أجده وأبليه، وأذهب بالملوك وآتى بهم » .

قلت : فالحديث يشرح بعضة بعضً فإذا ألتبس علي أحدنا أمراً ما في الحديث فعلينا رد المتشابه منه إلي المحكم ، والحديث مكمل لبعضه فنحن أهل السنة نصرف الأذى عن الرب ونلحق به المعني المقصود حيث أن الله صرف الأذى عن أن يلحق به هو إلي سبهم هم للدهر ولو كان في الأصل الدهر هو الله أي الأذى لله لما أخطاء المشركين حينما حكي القرآن الكريم عنهم قال تعالي : { وَقَالُوا مَا هِيَ إِلَّا حَيَاتُنَا الدُّنْيَا نَمُوتُ وَنَحْيَا وَمَا يُهْلِكُنَا إِلَّا الدَّهْرُ وَمَا لَهُمْ بِذَلِكَ مِنْ عِلْمٍ إِنْ هُمْ إِلَّا يَظُنُّونَ } الجاثية 24

قال السعدي في تفسيره : أن هذه الآية نزلت في منكري البعث ومن ثم علق علي نهاية الآية بهذه الجملة ” إن هي إلا ظنون واستبعادات خالية عن الحقيقة ولهذا قال تعالى: { وَإِذَا تُتْلَى عَلَيْهِمْ آيَاتُنَا بَيِّنَاتٍ مَا كَانَ حُجَّتَهُمْ إِلا أَنْ قَالُوا ائْتُوا بِآبَائِنَا إِنْ كُنْتُمْ صَادِقِينَ } وهذا جراءة منهم على الله

وقال ابن كثير في تفسيره 4/231 : ( غلط ابن حزم ومن نحا نحوه من الظاهرية في عدهم الدهر من الأسماء الحسنى أخذا من هذا الحديث)

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

  • الحقوق محفوظة

    Creative Commons License
  • ارشيف المدونة

  • اقسام المدونة

%d مدونون معجبون بهذه: